كنوز ميديا –  اكد النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني بشار الكيكي، الاثنين، ان حزبه يدعم حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ويؤكد على اهمية استكمال الكابينة الحكومية بجلسة الثلاثاء المقبل، فيما دعا الكتل السياسية لحسم الخلافات بشأن باقي الوزارات وخاصة الدفاع والداخلية. 

وقال الكيكي في حديث ، إن “الديمقراطي الكردستاني يدعم استكمال الكابينة الوزارية بجلسة الثلاثاء المقبلة، وان تتفرغ حكومة عبد المهدي للمضي بتنفيذ المنهاج الحكومي وتقديم الخدمات وحل المشاكل العالقة”، مبينا ان “اي تاخير بتطبيق المنهاج الحكومي وتقديم الخدمات ستكون نتائجه سلبية وستؤثر على الحكومة والقوى السياسية بالفترة المقبلة”

 

واضاف الكيكي، ان “الكتل السياسية اعلنت دعمها لعبد المهدي ولا نعتقد ان الخلاف حول شخص او اثنين في موضوع استيزار وزارة معينة هو امر لا نتمنى ان يكون عائقا امام مضي الحكومة بعملها والتصويت على باقي الكابينة الوزارية”، لافتا الى انه “من مصلحة الجميع ان تمر الكابينة الحكومية وان تتفرغ الحكومة لمهامها، بالتالي ينبغي حسم الخلافات حول باقي الوزارات وان يتم مراجعة التوافقات وحسم المرشحين حول الوزارات المتبقية خاصة الداخلية والدفاع”.

ولفت الكيكي، الى ان “تمرير الكابينة الوزارية كاملة سيمثل رسالة ايجابية للشارع بان الكتل السياسية التزمت بالسقوف الدستورية وعملت على اصلاح الاخطاء السابقة مايعطي بارقة امل لتجاوز الاخفاقات الماضية”.

وكان مجلس النواب صوت بجلسته التي عقدت مساء يوم الاربعاء 24 تشرين الاول 2018 على منح الثقة الى 14 وزير من كابينة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي فيما تم تاجيل ثمان وزارات الى الجلسة المقبلة لمجلس النواب المقررة في السادس من تشرين الثاني الحالي.   ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here