كنوزميديا  – احتل مسلحو حركة طالبان موقعا أمنيا مهما على مشارف مدينة غزنة بوسط أفغانستان، الإثنين، وقتلوا 13 من القوات الحكومية مما يسلط الضوء على هشاشة وضع هذه القوات حتى في المناطق التي جرى تعزيز الدفاع فيها.
وبحسب رويترز، كان الموقع جزء من حزام أقيم حول غزنة، التي تقع على الطريق الرئيسي بين العاصمة كابول وجنوب البلاد، بعد أن احتلت طالبان المدينة لفترة قصيرة في أغسطس / آب في واحد من أكبر هجماتهم في سنوات.
وقال عارف نوري وهو متحدث إقليمي، إنه إلى جانب القتلى الثلاثة عشر، أصيب 13 من قوات الأمن الحكومية المدعومة من الغرب في الهجوم.
وذكر دون الخوض في تفاصيل، أن طالبان تكبدت خسائر ثقيلة.
وقال المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد في بيان، إن 18 من أفراد الشرطة قتلوا وأصيب ستة كما استولت الحركة على كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرةss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here