هل التفكير يحرق السعرات الحرارية؟

0
31 views
كنوز ميديا – قال “إيوان ماكناي”، بروفيسور مساعد في علم النفس وعلم الأعصاب السلوكي في جامعة ألباني، إن التفكير الجذري في قضية ما يحرق السعرات الحرارية بالفعل.
وقال ” في الواقع أنت ستحرق طاقة أكثر خلال إختبار إدراكي مكثف أكثر مما ستظهر عليه خلال إسترخاءك ومشاهدتك لأوبرا أو أي شيء آخر “، وفقا لما أكده “ماكناي”.
من وجهة نظر حرق السعرات الحرارية ووضعها في القحف، فإنها تساعد على فهم كيف يقوم جسمك بحرق الطاقة. إلا في حالة كونك رياضيا محترفا، فإن معظم الطاقة التي يستخدمها جسمك ليس لها أي علاقة مع الحركة والتمرين، إن قطعة ذو حجم جيد من الطعام تساهم بما يقارب حوالي الثمانية في المئة الى خمسة عشر في المئة في هضم المواد التي تبتلعها، بينما قطعة أو حصة أكبر بكثير تتطلب قوة أكثر من أعضائك وتبقيك على قيد الحياة وقادراً على العمل. لا يوجد أي جزء من أجزاء جسدك يحتاج الى طاقة كثيرة منك أكثر من دماغك.
” كمستهلك للطاقة بشكل كبير ، فإن الدماغ هو أثمن عضو نمتلكه ونحمله معنا أينما ذهبنا”، هذا ما قاله الدكتور ماركوس رايشل، بروفيسور متميز في الطب في كلية الطب بجامعة واشنطن في سانت لويس. 
في حين أن الدماغ يمثل فقط إثنان بالمئة من إجمالي وزن جسم الإنسان، لكن الدماغ يأخذ ويستهلك حوالي عشرون بالمئة من طاقة إستهلاك الجسم، هذا ما وجده بحث وإختبار رايشل.
وهذا يعني أنه خلال اليوم العادي، فإن الشخص يستخدم حوالي 320 سعرة حرارية للتفكير فقط.
يمكن للحالات والإختبارات العقلية المختلفة أن تؤثر ببراعة ومهارة على الطريقة التي يستهلك بها الدماغ الطاقة” إذا كان بالإمكان أن نضعك على جهاز ماسح الضوئي ونظرنا وفحصنا ما يجري (داخل دماغك) بينما أنت أمام التلفاز أو تقوم بحل الكلمات المتقاطعة، فإن نشاط دماغك سيتغير إذا أعطيناك إختبارا أصعب، وسوف يقوم بإستخدام المزيد من الطاقة “، هذا ما قاله. 
لكن إذا كنت تأمل أن تفكر في نفسك وإستخدام عقلك بشكل طفيف وخفيف، فرايشل يقول أنك غير محظوظ، فبينما الدماغ يقوم بحرق الكثير من الطاقة، فإن أي تغييرات في نشاط وإستخدام الطاقة في الدماغ خلال إختبار وعملية عقلية شاقة هي دقيقة واحدة: “ربما يكون هنالك تغير بنسبة خمسة في المئة على خلفية وأنشطة الدماغ المختلفة “، هذا ما قاله.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here