كنوزميديا 
اكد مدافع المنتخب الوطني وفريق الكرة بنادي الشرطة مصطفى ناظم، الخميس، أن الفحوصات الأولية التي اجريت اثبتت وجود ضرر في منطقة الركبة وبعد اجراء الفحوصات النهائية في احدى المستشفيات اللبنانية تبين وجود قطع في الرباط الصليبي.
وقال ناظم في في تصريحات صحافية، إن “غدا الجمعة ستجرى لي عملية جراحية تحت يد الجراح اللبناني الشهير أليخاندرو الفريد على ان تكون مرحلة التأهيل البدني في مؤسسة اسبيتار الطبية في قطر”.
وأضاف، أن “فترة غياب الرياضيين لمثل هكذا إصابات لا تزيد عن الستة أشهر بحسب رغبة جسم اللاعب على التعافي ونوعية التدريبات التي يخضع لها خلال فترة التأهيل الاولية”.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here