كنوزميديا –   بين المحلل السياسي كاظم الحاج، الثلاثاء، أن موقف الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من مقتل الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي يدل على وجود صفقة بين تركيا والسعودية وأمريكا لإغلاق القضية مقابل دفع الأموال.
وقال الحاج ، إن “جميع دول العالم كانت تعول على كشف حقائق مقتل خاشقجي من قبل اردوغان إلا إن الأخير لم يقدم رواية جديدة عن القضية”، لافتا إلى إن “موقف اردوغان يدل على وجود صفقة بين أنقرة والرياض و واشنطن لإغلاق القضية وتسويفها”.
وأضاف إن “التلويح الدولي والأوربي بفرض العقوبات ضد السعودية وعزل ولي العهد محمد بن سلمان على خلفية مقتل الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي حصلت لغرض الابتزاز وحلب أموال الرياض”، مبينا إن “التصعيد الذي عملت عليه الإدارة الأمريكية في قضية خاشقجي ليس لحماية حقوق الإنسان إنما لتحقيق سياسية الابتزاز تجاه دول الخليج والسعودية على وجه الخصوص”.
وكان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان قد أكد، اليوم الثلاثاء، أنه يعلم جيدا من نفذ جريمة قتل الصحافي والمعارض السعودي جمال خاشقجي ولماذا قام بها، مطالبا بمحاكمة المتورطين بقتله في مدينة اسطنبولss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here