كنوز ميديا –  أفاد مصدر في وزارة الداخلية، الاحد، بأن الوزير قاسم الاعرجي أطلق حملة “جعفر الدوري” لملاحقة جرائم الخطف والقتل في عموم العراق. 

وقال مصدر في الوزارة في حديث، إن “وزير الداخلية قاسم الاعرجي اطلق، اليوم، حملة أمنية حملت اسم جعفر الدوري، في اشارة الى اسم الطفل الذي خطف في حيالقاهرة ببغداد”، مبينا أن “الحملة تهدف الى ملاحقة كل جرائم الخطف والقتل في بغداد وعموم المحافظات”. 

وأفاد مصدر أمني، اليوم، بالقاء القبض على شخص اعترف بخطف طفل يبلغ من العمر خمس سنوات يسمى جعفر الدوري والاعتداء عليه جنسيا ثم قتله في حي القاهرة وسط بغداد. 

واضاف المصدر أن الشخص الجاني هو جار لأسرة الطفل في الحي المذكور، وقد اعترف بارتكابه الجريمة، مشيرا الى احالته للقضاء لينال جزائه العادل.

وانتشرت في العاصمة بغداد وعدد من المحافظات ظاهرة غريبة على المجتمع العراقي وهي خطف الاطفال والاعتداء عليهم جنسيا، فيما تعمل الاجهزة الامنية على ملاحقة المجرمين والقت القبض على العشرات منهم.   ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here