كنوزميديا 
تمكن فريق بحثي من من تصنيع مستشعر حيوي للكشف عن مستوى السكر في الدم لدى مرض السكري، وذلك باستخدام مادة تستخلص من الصدفيات والمحار والأسماك الصدفية البحرية مثل.
وقال الفريق ، ان ” الهيكل الخارجي لهذه الكائنات يحتوي على مادة “الكيتوزان” الطبيعية، وهي سلسلة من الكربوهيدرات (السكريات) المتصلة، وكانت موضوعا لما يقرب من 5 ملايين بحث، لكن كانت هناك مشكلة في توظيفها للعمل كمستشعر حيوي للكشف عن الأمراض، لأنها مادة غير موصلة للكهرباء”.
واضاف الفريق، إنهم “قاموا بإجراء تعديل كيميائي سمح بجعل الكيتوزان موصلا للكهرباء، وذلك عبر تدعيم جسيمات نانوية تتكون بشكل أساسي من تلك المادة، بقضبان نانوية معدنية مثل الذهب والفضة، وأكاسيد المعادن النانوية مثل ثاني أكسيد المنغنيز وأكسيد الزنك، لإكساب هذا الهجين من المواد النانوية خاصية توصيل الكهرباء، ومن ثم استخدامه كمستشعر حيوي للكشف عن مستوى السكر في الدم”ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here