كنوزميديا 
تنتظر إرنستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، مهمة صعبة مع الفريق الكتالوني خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل.
ويعاني فالفيردي حاليًا من أزمة تراجع النتائج رفقة برشلونة بعد تعثره في الدوري الإسباني للمباراة الثالثة على التوالي، عقب التعادل مع أتلتيك بيلباو (1-1) أمس السبت في الكامب نو، ضمن منافسات الجولة السابعة من الليجا.
وفقد الفريق الكتالوني 7 نقاط خلال 3 مباريات فقط، حيث تعادل مع جيرونا (2-2)، ثم تلقى الهزيمة الأولى هذا الموسم على يد ليجانيس (1-2)، ثم التعادل مع الضيف الباسكي أمس السبت.
وأوضحت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، اليوم الأحد، أنَّ البلوجرانا سيخوض 5 لقاءات معقدة للغاية في الليجا، ودوري الأبطال خلال أكتوبر/تشرين الأول، مقارنة بمنافسيه ريال مدريد، وأتلتيكو.
ويستهل البرسا، أكتوبر/تشرين الأول بمواجهة توتنهام، الأربعاء المقبل، ثم سيذهب إلى ملعب الميستايا لملاقاة فالنسيا بالليجا يوم 7، قبل أن يعود لاستقبال إشبيلية يوم 20.
وتتواصل المباريات الصعبة لكتيبة فالفيردي بمواجهة إنتر ميلان بدوري الأبطال يوم 24، فيما سيختتم مواجهات هذا الشهر، أمام ريال مدريد في الكلاسيكو يوم 28.
وخلال نفس الفترة، قد لا يجد ريال مدريد صعوبة في مبارياته، حيث سيواجه كلًا من سيسكا موسكو، وفيكتوريا بلزن في دوري الأبطال، بالإضافة إلى ألافيس، وليفانتي في الليجا، قبل أن يخوض الكلاسيكو.
بينما يواجهة أتلتيكو، كلًا من كلوب بروج، وبوروسيا دورتموند بدوري الأبطال، وفياريال، وريال سوسيداد، وريال بيتيس في الليجا.SS 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here