كنوزميديا 
كشف العلماء أن عدم النشاط البدني (الخمول) يزيد من احتمال الإصابة بمرض الشلل الرعاش مرض باركنسون.
وقال العلماء ان ” الرجال الذين لا يعيرون أي اهتمام للتمارين والنشاط البدني، هم أكثر عرضة للإصابة بمرض باركنسون في مرحلة ما من مراحل حياتهم بحسب نتائج دراسات منهجية ، وخلال التحليل التلوي (الشمولي) الجديد، تم جمع بيانات لدراسات سابقة منشورة بينت بوضوح العلاقة بين النشاط البدني ومرض باركنسون”.
واضاف العلماء ان ” النشاط البدني يخفض احتمال الإصابة بمرض باركنسون بنسبة 29% مقارنة بالذين لا يقومون بأي نشاط بدني، وتسمح استنتاجات العلماء بالافتراض بأنه حتى النشاط البدني المعتدل، يعد وسيلة فعالة في الوقاية من هذا المرض الذي لا يوجد له علاج في الوقت الحاضر.”ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here