كنوز ميديا –  نشر تنظيم “داعش”، تسجيلا مصورا لثلاثة رجال داخل مركبة قال إنهم كانوا في طريقهم لتنفيذ الهجوم على العرض العسكري في إيران.

ووفقا للتسجيل المصور الذي نشر بعد الهجوم على الحرس الثوري في مدينة الأهواز الإيرانية، تحدث رجلان باللغة العربية عن الجهاد بينما تحدث الثالث بالفارسية قائلا إنهم سيستهدفون قوات الحرس الثوري الإيراني، بحسب ما نقلته “رويترز”.

وقتل 25 شخصا على الأقل وأصيب العشرات في هجوم استهدف عرضا عسكريا بالأهواز جنوب غربي إيران، وأعلن تنظيم “داعش” (المحظور في روسيا) المسؤولية عن الهجوم.

وأفادت الرئاسة الجمهورية، في بيان “أعلن مجلس الوزراء الإيراني الحداد العام في البلاد يوم غد الإثنين على ضحايا الهجوم الإرهابي في مدينة الأهواز الإيرانية”. 

وأصدر الرئيس روحاني، توجيهاته إلى وزارة الاستخبارات والأجهزة الأمنية بتسخير كافة الإمكانيات والجهود، للتوصل إلى هوية منفذي الأهواز. ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here