كنوزميديا 
كشفت مذكرات جديدة لممثلة اباحية كانت على علاقة بالرئيس الامريكي الحالي دونالد ترامب، ان الاخير كان غضوبا وغشاشا ولم يكن يريد ان يكون رئيسا للولايات المتحدة لانه لايصلح لذلك.
ونقلت صحيفة الغارديان  أن “الممثلة الاباحية ستورمي دانيالز والتي كانت على علاقة بترامب قد تعرضت لتهديدات من قبل محامي الرئيس الامريكي ودفع لها رشوى بقيمة 130 الف دولار من اجل سكوتها”.
واضافت أن “المذكرات الجديدة التي حملت عنوان ” الافصاح الكامل ” اشارت الى أن ترامب كان رجلا لايفي بوعوده وغشاشا وسريع الانفعال”.
واوضحت الصحيفة، أن ” ترامب لم يكن يرغب من الاساس في ان يصبح رئيسا للولايات المتحدة وان ترامب كان يناقش مع اصدقائه قضية الترشح للرئاسة ، الذين اتصلوا به وهم غير مصدقين الأخبار التي تفيد بأنه كان في طريقه للترشح للرئاسة”، مشيرة إلى أن “المذكرات وصفت ترامب بانه لا امانة له وان يدفع الرشاوى لشراء ثمن السكوت “.
وكانت كتاب الصحفي الشهير بوب ودورد المعنون ” الخوف” الذي صدر الاسبوع الماضي قد كشف تفاصيل كثيرة عن الاوضاع الرئاسية في البيت الابيض في عهد الرئيس الحالي حيث  وصف ترامب بالأحمق والكذاب. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here