كنوزميديا – عد رئيس غرفة صناعة الأردن عدنان أبو الراغب، الأربعاء، السوق العراقية “عمقا استراتيجيا” للصناعة الوطنية الأردنية، مبينا أن القطاع الصناعي يمر بحالة ترقب وانتظار لحين صدور قرار من قبل السلطات العراقية بتطبيق إعفاء المنتجات الأردنية من الرسوم الجمركية.
وقال أبو الراغب في تصريح اوردته صحيفة “الغد” الأردنية واطلعت عليه وكالة  كنوزميديا إن “القطاع الصناعي يمر بحالة ترقب وانتظار لحين صدور قرار من قبل السلطات العراقية بتطبيق إعفاء المنتجات الأردنية من الرسوم الجمركية  الذي اتخذ نهاية العام 2016 ولم يطبق حتى اللحظة”.
ودعا أبو الراغب الحكومة إلى “ضرورة تكثيف التواصل مع السلطات العراقية من أجل حسم هذا الملف الذي يعطي ميزة وقدرة للمنتجات الوطنية في المنافسة داخل السوق العراقية”، مشيرا إلى أن “السوق العراقية تعد من الأسواق الرئيسية بالنسبة للصناعة الوطنية التي يعول عليها بشكل كبير لزيادة التصدير بحكم القرب الجغرافي والقدرة على تلبية احتياجات هذا السوق”.
واوضح أن “الصناعة الوطنية بحاجة إلى السوق العراقية، الذي يعد عمقا استراتيجيا وشريكا تجاريا مهما في ظل الظروف الحالية التي تشهدها دول المنطقة والتي أدت إلى إغلاق أسواق تقليدية مهمة”، مشيرا إلى “وجود تواصل مستمر على مستوى القطاع الخاص في كلا البلدين، إلا أن هنالك حاجة لفعيل قرار إعفاء المنتجات الوطنية لزيادة التعاون والتصدير إلى السوق العراقية”.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here