كنوزميديا 
كشف مجموعة علماءَ عن مركز جديد للألم في الدماغ، و قد يتمكنون من “إيقافه” لتخفيف الألم الناتج عن حساسية الأعصاب المزمنة.
وقال العلماء أننا ” نأمل ان تؤدي نتائج الدراسة التي توصلوا إليها إلى فتح زاوية جديدة للعلاج، ويمكن أن تساهم في تفسير كيف تساعد تقنيات العقل والجسد الناس في بعض الأحيان في إدارة آلامهم، والنظام العصبي هو عبارة عن شبكة معقدة من التواصل المستمر مع بعضها البعض، والضرر الذي يلحق بأي جزء من هذا النظام يمكن أن يجعل الإشارات التي تسير عبره تتدهور”.
واضاف العلماء انه “يمكن أن يؤدي هذا التلف، الذي قد يكون سببه الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية أو القوباء المنطقية أو السرطان، على سبيل المثال لا الحصر، إلى رسائل شعور مزعجة، حيث قد يشعر المصابون مثلاً، بالحرق أو الوخز دون سبب مباشر أو واضح.”
وتوصل العلماء إلى نظام اتصال يعمل بمثابة مكبر للصوت للحصول على المعلومات الحسية، ويمكن لمجموعة صغيرة من الخلايا العصبية في الدماغ تلقي معلومات حسية من بقية الجسم، ورفع مستوى “الصوت” لتلك الإشارات وإرسالها مرة أخرى إلى مكان اللمس، ولكن بكثافة أكبر.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here