كنوزميديا 
قال النائب الاول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري ان طهران عازمة على كسر الحظر الاميركي بفضل الله وعزيمة الشعب الايراني وفتح الابواب امام الناشطين الاقتصاديين والمدراء الاكفاء.
وقال جهانغيري في تصريح ادلى به خلال تدشين مشاريع في وزارة الطاقة اليوم الثلاثاء، اننا سنجتاز هذه المرحلة ونؤكد لاميركا انها لاتستطيع، عبر هذه الاساليب، تحقيق اهدافها بل ينبغي التحدث مع الشعب الايراني باعتماد العقلانية والحوار للتوصل الى نتائج.
واضاف: ان من البديهي ان فرض الحظر ثم الدعوة الى المفاوضات لا يمكن القبول بها ولن يرضخ الشعب الايراني لهذه الاجواء.
واشار الى تأثيرات الحظر على الاقتصاد الايراني، موضحا، ان من البديهي ان الحظر ترك تأثيرات كبيرة وقد اعلنوا بأنفسهم انهم بدأوا بشن حرب اقتصادية ضد ايران كما تم تشكيل مقر للعمليات في وزارة الخزانة الاميركية.
واعتبر ان اميركا بدأت بشن حرب اعلامية وسياسية فضلا عن الحرب الاقتصادية بهدف التأثير على الرأي العام وان الشعب الايراني يتوقع من المسؤولين والاجهزة الرسمية اتخاذ اجراءات تؤدي الى خفض الضغوط عليه الى ادنى مستوى خلال هذه المرحلة.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here