كنوز ميديا –  تسبب الأمطار الغزيرة في فيضان نهر الدندر بولاية سنار جنوب شرقي السودان، بعد أن ارتفع منسوب المياه فيه بشكل غير مسبوق، في حين حذرت السلطان السكان على ضفتي النهر من “مخاطر الغرق”.

وتجاوز منسوب المياه في النهر في بعض المناطق 14 مترا، وفق ما ذكرت وزارة الري والموارد المائية السودانية، الأحد.
وأطلقت السلطات المحلية تحذيرات لسكان القرى القاطنين على ضفتي النهر من أجل أخذ أعلى درجات الحيطة والحذر.
وتسبب فيضان النهر في عزل العديد من القرى، مما صعب مهمة الوصول إليها.
كما يتوقع أن يقطع النهر الموسمي عددا من الطرق الرابطة بين قري شرق الدندر والمدن الرئيسة.
وتضررت عدة قرى في ريف شرقي الدندر بصورة كبيرة من جراء الفيضان الذي غمر آلاف الأمتار في المساحات المزروعة بالسمسم والذرة.
وقال المدير العام لوزارة التخطيط العمراني في السودان، طارق سعيد، إن وزارته نشرت عددا من مناطق الارتكاز للدفاع المدني ومنظمات الإسناد المدني لمجابهة أي طارئ.
كما قامت الوزارة بتقوية الجسور لحماية المناطق من الغرق، وأجلت عددا من الأسر القريبة من مجاري الأنهار إلى مناطق آمنة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here