كنوزميديا 
اكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الجمعة، إن “مكافحة الإرهابيين في إدلب يجب ألا تلحق الضرر بالمدنيين، أو التسبب بالدمار”.
وقال  لروحاني في كلمة ، خلال قمة ثلاثية حول سوريا، في العاصمة طهران، تضم نظيريه الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان.
وأكد الرئيس الإيراني على “ضرورة اتخاذ تدابير لمنع إلحاق أضرار بالمدنيين”، كما شدد على “ضرورة مواصلة مكافحة الإرهاب في سوريا، وخصوصاً في إدلب”.
وطالب روحاني بأن “يدرج المجتمع الدولي إعادة إعمار سوريا، وإيصال المساعدات إليها، على أجندات أعماله”، وأضاف في هذا الإطار أن “بلاده مستعدة للإيفاء بدورها الإيجابي”.
وتابع في السياق ذاته، أن “تدخل الولايات المتحدة في سوريا لا يتوافق مع المعاهدات الدولية”، مؤكداً أن “مثل ذلك التدخل أفشل مساعي التوصل إلى سلام هناك”.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here