كنوز ميديا –  أدانت وزارة الخارجية الأمريكية، أحداث العنف التي تشهدها محافظة البصرة.
وذكر بيان للمتحدثة الرسمية باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت “بموجب الدستور العراقي، فإن الحق في الاحتجاج السلمي وواجب حماية الممتلكات العامة والخاصة أمران يسيران جنباً إلى جنب”.
وأضافت “تدين الولايات المتحدة العنف ضد الدبلوماسيين، بما في ذلك ما حدث الجمعة في البصرة”. في إشارة الى حرق القنصلية الإيرانية في المحافظة.
ودعت نويرت “جميع الأطراف بما في ذلك قوات الأمن والمتظاهرين إلى دعم حق الاحتجاج السلمي وحماية الدبلوماسيين ومنشأتهم”.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here