كنوز ميديا –  اعتبر عضو كتلة الاصلاح والاعمار رعد الدهلكي، الثلاثاء، ان قرار تأجيل جلسة اليوم دستوري وقانوني، مبينا ان التاجيل جاء لفسح المجال لاختيار رئيسا للبرلمان ونائبين له.

وقال الدهلكي في حديث ، ان “قرار تأجيل الجلسة الاولى للبرلمان الى الـ١٥ من الشهر الجاري هو دستوري وقانوني”،عازيا السبب الى ان “المحكمة الاتحادية رفضت ان تكون الجلسة مفتوحة وعائمة دون تحديد مواعيد نهائية لها”.

 

واضاف الدهلكي ان “البرلمان قرر اليوم تحديد الـ١٥ من الشهر الجاري كموعد نهائي للجلسة بغية فسح المجال لاختيار رئيس البرلمان ونائبيه”، لافتا الى انه “لايوجد اي خرق قانوني او دستوري لقرار المحكمة الاتحادية”.

واعلن النائب عن كتلة العطاء حيدر الفوادي، اليوم الثلاثاء، عن اتفاق القوى السياسية مع رئيس البرلمان الاكبر سنا على تأجيل عقد الجلسة الى الخامس عشر من شهر ايلول الحالي.

وكان رئيس السن محمد علي زيني قد اعلن، اليوم الثلاثاء، استئناف الجلسة الأولى للبرلمان بحضور 85 نائباً، مشيراً إلى تخصيص الجلسة للمداولات والمداخلات بسبب عدم تحقيق النصاب، فيما اكد مراسل السومرية نيوز ان العدد ارتفع الى 120 نائبا.  ml

المشاركة

اترك تعليق