کربلاء تدعو أصحاب المواکب لترجمة مبادئ نهضة الإمام الحسين والالتزام بتعليمات المرجعیة

0
21 views

كنوز ميديا – من جوار مرقد سيّد الشهداء الإمام الحسين(عليه السلام) أقام قسمُ الشعائر والمواكب والهيئات الحسينيّة في العراق والعالم الإسلاميّ التابع للعتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية الیوممؤتمراً تحضيريّاً تداوليّاً خاصّاً بإحياء مراسيم عاشوراء، وذلك لمناقشة ال جوانب التنظيميّة والخدميّة والأمنيّة، وقد أُقيم هذا المؤتمر على قاعة خاتم الأنبياء(صلّى الله عليه وآله) في العتبة الحسينيّة المقدّسة وبحضور كفلاء وممثّلين عن الأطراف والمواكب والهيئات الحسينيّة في محافظة كربلاء المقدّسة.

استُهِلَّ المؤتمرُ بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم من ثمّ كلمةٍ للأمانتين العامّتين للعتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية ألقاها بالنيابة رئيسُ قسم الشعائر والمواكب والهيئات الحسينيّة في العراق والعالم الإسلاميّ الحاج رياض نعمة السلمان، وبيّن فيها: “إنّ محبّي وأتباع أهل البيت(عليهم السلام) لهم جناحان وهما عيدُ الغدير الأغرّ وعاشوراء الإمام الحسين(عليه السلام)، ونحن في كلّ عام نعقد هذا الاجتماع التداوليّ والتشاوريّ الذي يجمعنا مع أصحاب وممثّلي المواكب والأطراف الحسينيّة في محافظة كربلاء المقدّسة، وممثّلين عن الحكومة المحلّية في المحافظة بشقّيها الأمني والخدمي، وذلك من أجل الخروج بأفضل النتائج في إحياء هذه الشعائر الحسينيّة الخالدة وإبرازها للعالم بأفضل صورةٍ ممكنة، وهذا لا يكون ما لم تتضافر كلّ الجهود وتتوحّد، حيث نقومُ فيه بطرح كافّة الأمور التي تتعلّق بإحياء هذه المناسبة في عاصمة الشعائر الحسينيّة كربلاء الشهادة والإباء والحفاظ على هذه الهويّة، وإنّ قسم الشعائر هو منكم وإليكم، وبتضافر جهودنا نستطيع أن نُظهر هذه الشعائر كما يليق بها، كشعائر حسينيّة مستقاة من مبادئ ونهضة الإمام الحسين(عليه السلام)”.

أعقبت ذلك كلمةُ قسم الشعائر والمواكب الحسينيّة التي ألقاها معاونُ رئيس القسم الحاج مازن الوزني والتي أكّد فيها على: “ضرورة الالتزام بالتعليمات والتوجيهات التي من شأنها أن تحفظ انسيابيّة إقامة الشعائر وحركة المواكب وغيرها من الأمور العزائيّة، وعلى أصحاب المواكب أن يُترجموا مبادئ وقيم نهضة الإمام الحسين(عليه السلام) في إحيائهم لذكرى مصابه وشهادته، فنرجو الالتزام بالشرع الحنيف والتعليمات الموجّهة من مرجعيّتنا الدينيّة العُليا في الالتزام بالشعائر الحسينيّة وعدم التجاوز على المُمتلكات العامّة وإكرام الزائرين”.

بعدها فُتِح بابُ النقاش للإخوة أصحاب المواكب الحسينيّة وكفلائها فيما بينهم، وبين الممثّلين عن الدوائر الأمنيّة والخدميّة في المحافظة، الذين بدورهم طرحوا خُططهم لإحياء هذه المناسبة، حيث تمّ الاستماع لهم وتوضيح بعض النقاط غير الواضحة مع إدراج ملاحظات أخرى تصبّ في خدمة إحياء هذه المراسيم العزائيّة والابتعاد عن كلّ حالةٍ سلبيّة أو دخيلة عليها.

المشاركة

اترك تعليق