العراقيون يعانون من أمراض انتقلت عبر مياه الشرب

0
38 views

كنوز ميديا – أفادت شبكة “فويس أوف أميركا Voice Of America” التلفزيونية الامريكية بإستقبال مستشفيات محافظة البصرة جنوبي العراق لأكثر من 1,000 حالة مرضية يومياً بسبب تلوث مياه الإسالة العمومية ونقص كميات الماء الصالح للشرب.

ونقلت الشبكة عن بعض المسؤولين الصحيين بينهم مدير دائرة صحة البصرة الدكتور “رياض عبد الأمير” ، تحذيره عبر لقاء صحفي من “إحتمالية تفشي وباء الكوليرا على خلفية تلوث المياه وإمتلائها بالطفيليات والتي كانت السبب في إصابة الآلاف من الأشخاص بأمراض مختلفة خلال الأيام القليلة الماضية” ، مؤكداً إن “الوضع في حالة تفاقم مستمر بعد تسجيل مستشفيات البصرة لـ 17,500 حالة مرضية ناجمة عن مياه الشرب الملوثة خلال الأسبوعين الماضيين فقط”.

وأضافت الشبكة الامريكية نقلاً عن “عبد الأمير” إعلانه أن “أساس المشكلة يعود الى عدم كفاية إمدادات المياه العذبة القادمة إلى المدينة عبر القنوات المائية ، فضلاً عن تسرب كميات كبيرة من المياه المالحة إلى شبكة المياه العمومية ، مما تسبب بتقليل فعالية الكلور المستخدم في معالجة وقتل البكتيريا المتواجدة داخل مياه الشرب”.

وأشارت شبكة “فويس أوف أميركا Voice Of America” الى أن “الدكتورة (صفاء كاظم) والتي عالجت العشرات من الحالات المصابة في مستشفى الصدر التعليمي وسط البصرة وبصورة يومية خلال الفترة الماضية ، كانت قد حذرت عبر لقاء خاص من عدم صلاحية مياه الإسالة العمومية في المحافظة للإستهلاك البشري ، نظراً لتلقيها درجة قليلة جداً من التعقيم بالإضافة الى إحتوائها على نسبة أملاح عالية للغاية مع مستويات مماثلة من الميكروبات والملوثات الكيميائية”.

ترجمة : مصطفى الحسيني

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here