ضابط بالجيش الأميركي يعترف بمبايعة البغدادي ومساعدة “داعش”

0
30 views

كنوز ميديا – أفادت وسائل إعلام أميركية، الخميس، بأن ضابطا في الجيش الأميركي اعترف بمبايعة زعيم تنظيم “داعش” الإجرامي المدعو أبي بكر البغدادي، ومحاولته مساعدة التنظيم العام الماضي.

وذكر شبكة “سي ان ان”، أن الرقيب بالجيش الأمريكي، إيريك كانغ، اعترف بمحاولة تقديم مساعدات مادية لتنظيم “داعش”، عبر محاولة تمرير وثائق تحتوي على معلومات سرية حول الجيش الأمريكي.

وأوضحت وزارة العدل الأمريكية في بيان أن من بين الوثائق التي حاول كانغ تسريبها للتنظيم ما يحتوي على معلومات عن: الحركة الجوية، ورموز النداء مع أبراج المراقبة الأمريكية، وأنواع الطائرات وخطوط سيرها، وخطط سير العمليات، والأمواج الراديوية التي تستخدمها القوات الأمريكية، إضافة إلى أنواع الأسلحة وقدراتها. وهناك العديد من الوثائق السرية الأخرى.

واشارت الوزارة إلى أن كانغ قابل ولعدة مرات عناصر متخفين تابعين لمكتب التحقيقات الفيدرالي أو ما يُعرف بـ”FBI” معتقدا أن لهم صلات بتنظيم داعش، حيث زودهم بهذه الوثائق والمعلومات.

ووفقا لمكتب التحقيقات الفيدرالي فإن كانغ أعلن ولاءه لأبي بكر البغدادي، زعيم “داعش”، في مراسم زائفة قام بها العملاء المتخفون اعام 2017، ونشرت حينها صور تظهره إلى جانب راية “داعش”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here