كنوزميديا 
أطلق الصاروخ الناقل “فيغا” بنجاح من مطار كورو الفضائي في غويانا الفرنسية، حاملا على متنه القمر الاصطناعي “إيولوس” المخصص لدراسة الرياح.
وكان من المقرر أن تتم عملية إطلاق الصاروخ، مساء ليلة الأربعاء، ولكن تم تأجيلها بسبب سوء الأحوال الجوية. لذلك جرت عملية الإطلاق بنجاح اليوم الخميس، الساعة 0:20 بتوقيت موسكو.
ويعد “إيولوس-Aeolus” أول قمر اصطناعي أنتجته شركة Airbus Defense and Space لحساب وكالة الفضاء الأوروبية، لسبر الرياح عن بعد. ومن المفترض أن يسمح القمر بالحصول على المعلومات الضرورية اللازمة لتحسين التنبؤات الجوية، وكذلك أن يساعد في إجراء دراسات مناخية طويلة الأمد.
كما يعد هذا الإطلاق الأول خلال عام 2018، والثاني عشر من مطار كورو الفضائي خلال ست سنوات.
أما “فيغا”، فهو صاروخ ناقل من النوع الخفيف أطلق عليه هذا الاسم تيمنا باسم بثاني أسطع نجم في نصف الكرة الأرضية الشمالي. وجرى أول إطلاق لصاروخ من هذا الطراز، في فبراير 2012، من مطار كورو الفضائي أيضا.ss 
المشاركة

اترك تعليق