كنوزميديا – ارتفعت أسعار النفط، الثلاثاء، في وقت من المتوقع فيه أن تشهد أسواق الوقود الأمريكية شحا في المعروض، في حين من المنتظر أن تؤدي العقوبات الأمريكية الوشيكة على إيران إلى تقليص إمدادات الأسواق العالمية.
وبحلول الساعة 0612 بتوقيت غرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم أيلول 27 سنتا أو ما يعادل 0.4 بالمئة إلى 66.70 دولارا للبرميل، وينتهي تداول العقد اليوم، وفقا لرويترز.
وزادت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت خمسة سنتات إلى 72.26 دولارا للبرميل.
ويقول متعاملون إن الأسواق الأمريكية تلقت الدعم من توقعات بشح في أسواق الوقود في الأشهر المقبلة.
وبلغت مخزونات المنتجات النفطية المكررة بالولايات المتحدة مثل الديزل وزيت التدفئة أدنى مستوى لها في مثل هذا الوقت من العام خلال أربع سنوات.
يأتي ذلك قبيل فترة ذروة الطلب على تلك الأنواع من الوقود.
وخارج الولايات المتحدة، تركز الأسواق على العقوبات الأمريكية على إيران، التي ستستهدف قطاع النفط الإيراني اعتبارا من تشرين الثاني.
وعرضت واشنطن أمس الاثنين 11 مليون برميل نفط من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي للتسليم في الفترة بين الأول من تشرين الأول إلى 30 نوفمبر تشرين الثاني، وقد يبدد النفط المفرج عنه أثر بعض الانخفاضات المتوقعة في الإمدادات نتيجة العقوبات الأمريكية على إيران.
ونتيجة للعقوبات، يتوقع بنك بي.إن.بي باريبا الفرنسي انخفاض إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، التي تضم إيران، من 32.1 مليون برميل يوميا في المتوسط في 2018 إلى 31.7 مليون برميل يوميا في 2019.ss 
المشاركة

اترك تعليق