كنوزميديا – عوض المؤشر نيكي في بورصة طوكيو للأوراق المالية خسائره وأغلق مرتفعا اليوم الثلاثاء، بعد أن حفز انخفاض الين عمليات شراء للعقود الآجلة، لكن أسهم شركات المحمول تراجعت بعد تقارير إعلامي نقل عن مسؤول ياباني قوله إن القطاع بحاجة لإصلاحات.
وارتفع المؤشر نيكي القياسي 0.1 بالمئة ليغلق عند 22219.73 نقطة، بعدما كان منخفضا معظم الجلسة.
وتراجع الدولار دون المستوى النفسي المهم البالغ 110 ينات للدولار للمرة الأولى منذ 28 يونيو حزيران، بعد أن انتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لرفعه أسعار الفائدة.
لكن الدولار تعافي لاحقا ليجري تداوله عند 110.04 ين، مما دفع المستثمرين لشراء العقود الآجلة. وزاد سهم فاست ريتيلنيج ذو الثقل 2.3 بالمئة في الجلسة، ليضيف 42 نقطة إلى المؤشر نيكي القياسيss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here