كنوزميديا – حددت وزارة التربية مواليد التلاميذ الجدد المشمولين بالتسجيل للعام الدراسي الجديد (2018 ــ 2019)، فيما بينت انها نسقت مع وزارة الصحة والبيئة لتلقيح التلاميذ المسجلين الجدد في الاول الابتدائي.
وقلت صحيفة “الصباح” عن مديرة التعليم الابتدائي في المديرية العامة للتعليم العام والاهلي والاجنبي بالوزارة شهرزاد مصطفى، قولها: إن “المديرية حددت المواليد المشمولة بالتعليم الالزامي في مرحلة الاول الابتدائي من الاطفال الذين بلغت اعمارهم ست سنوات او خمس سنوات من الكاسبين عاما واحدا، حيث تم تسجيل مواليد العام 2012 فما دون لغاية من تبلغ اعمارهم العشر سنوات وكان قد تخلف عن الالتحاق بالمدرسة فضلا عن تسجيل مواليد 31 كانون الثاني من العام 2013”.
وأضافت انه “تم تسجيل من تجاوزت اعمارهم العشر سنوات لغاية عمر الـ 15 سنة ولم يلتحقوا بالمدارس نهائيا في مدارس اليافعين، وتمت اعادة تسجيل من تبلغ اعمارهم بين (12 – 18) سنة وتركوا الدراسة لسنوات في مدارس التعليم المسرع، بينما سجلت من تجاوزت اعمارهم العشر سنوات لغاية 18 سنة، في مراكز (حقك في التعليم) التي تستهدف الطلبة النازحين ممن تخلفوا عن الدوام بالمناطق المحررة من دنس ارهابيي داعش”.
واكدت مصطفى انه “تم التنسيق مع المديرية العامة للتربية الرياضية لاعداد خطة لتلقيح التلاميذ الجدد قبل بدء العام الدراسي المقبل (2018 ــ 2019)، فضلا عن فحص التلاميذ للاطلاع على صحتهم، لتشخيص من يعاني منهم من مشكلة في البصر او السمع او العوق الفيزيائي او البدني ليتم تحويلهم الى المراكز المختصة لاتخاذ الاجراء الصحي اللازم او تحويل بعضهم الى مدارس ذوي الاحتياجات الخاصة”.
ولفتت الى ان “حملات التلقيح لهذا العام تم التأكيد عليها بالتنسيق مع وزارة الصحة والبيئة وتم التشديد عليها، لاسيما في ظل وجود اعداد كبيرة من التلاميذ سيتم تسجيلهم ، خاصة بعد تحرير المناطق التي كانت تخضع لسيطرة عصابات داعش”.
من جانبه بين معاون مدير دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة والبيئة الدكتور محمد جبر بتصريح لـ”الصباح” ان “الوزارة وجهت جميع المراكز الصحية ببغداد والمحافظات للبدء بتلقيح الاطفال قبل دخول المدرسة من (4 -6) سنوات”، موضحا ان “اللقاحات تشمل الجرعة المنشطة الثانية من اللقاح الرباعي ويحتوي على لقاح الخناق والكزاز والسعال الديكي وكذلك لقاح شلل الاطفال الزرقي، فضلا عن لقاح الحصبة المختلطة ولقاح شلل الاطفال الفموي ثنائي النمط اضافة الى اعطائهم فيتامين (A)”.
ونبه الى ان “كمية اللقاحات تغطي جميع الاطفال وحسب الرقعة الجغرافية”، مبينا أن “الدائرة تنفذ الجولة الثانية للحملة الطارئة بالمناطق المحررة من عصابات داعش ة للتلقيح بلقاحي شلل الاطفال الفموي ثنائي النمط واللقاح السداسي المتضمن للقاح شلل الاطفال الزرقي وللفئة العمرية من يوم الى 5 سنوات”.
وأشار الى ان “الحملة ستستمر لغاية الـ16 من الشهر الحالي وتعطى عن طريق الفرق الجوالة بمراكز الرعاية الصحية الاولية وستشمل الحملة محافظة نينوى لقطاعات سنجار وتلعفر والحضر والبعاج، وكركوك لقطاعات الحويجة الاول والثاني، اما الانبار فستكون لقطاعات عنة وراوة والقائم”.
ولفت جبر الى ان “اهمية هذه الحملة تكمن في ان الاطفال المشمولين محرومون من  اللقاحات منذ العام 2014 لذا تم شمولهم بهذه الجولة، اضافة الى وضع خطة شمولهم لإكمال لقاحاتهم ضمن الجدول الوطني للتلقيحات في مراكز الرعاية الصحية الاولية المتزامن مع بدء العام الدراسي الجديد”.ss 
المشاركة

اترك تعليق