كنوزميديا 
انفجرت مركبة درك، مساء الجمعة، خارج منطقة مهرجان الفحيص، والتي تبعد حوالي 13 كيلومتراً غربي العاصمة الأردنية عمّان، ما أدى إلى مقتل رقيب، وإصابة 6 عناصر أمن، بحسب ما أفاد مسؤول في المديرية العامة لقوات الدرك.
وعناصر الأمن الذين أصيبوا في الحادثة التي لم تتبيّن أسبابها بعد، هم أربعة يحملون رتبة درك، واثنان رتبة الأمن العام.
ورغم نقل وسائل إعلام إخبارية محلية، عن مصدر حكومي، نفيه أن يكون الانفجار مرتبطاً بعمل إرهابي، إلا أنّ التحقيقات لا تزال مستمرة.
وقال الناطق الإعلامي لقوات الدرك الأردنية، المقدم محمود الشياب، في بيان، إنّ “مركبة درك انفجرت خارج منطقة مهرجان الفحيص، وأسفر الحادث عن استشهاد رقيب درك، وجرح أربعة من مرتبات الدرك، واثنين من مرتبات الأمن العام”
وأوضح أنّ “حادث الانفجار وقع في مركبة تتبع لمحطة أمنية لقوات الدرك، أثناء اصطفافها في الطوق خارج موقع المهرجان، والتحقيق مستمر من قبل الخبراء والفنيين، للوقوف على أسباب الانفجار، وسيتم إعلان النتائج حال ظهورها”.
ولم يحدّد البيان الأمني سبب الانفجار، إلا أنّ وسائل إعلام محلية، نقلت عن مصادر أمنية قولها، إنّ “قنبلة غاز انفجرت بقرب خزان الوقود، مما تسبب في انفجار المركبة”. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here