كنوز ميديا –   استبعد العراق، إمكانية التزامه بالعقوبات الاقتصادية الدولية التي فرضها الرئيس الامريكي دونالد ترامب على ايران.
وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، إن العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران “هي الأشد على الإطلاق”.
وكتب ترامب في تغريدة على تويتر “ستصل {العقوبات} في نوفمبر/ تشرين الثاني إلى مستوى أعلى”.
وأضاف مهدداً “كل من يجري معاملات مع إيران لن يجري معاملات مع الولايات المتحدة، أطلب السلام العالمي، لا أقل من ذلك!”.
ودخلت العقوبات الأمريكية على إيران بالقعل حيز التنفيذ اعتبارا من صباح الثلاثاء، لتطال جملة من قطاعات الاقتصاد الإيراني وتقيد تعامل الشركات الأجنبية معها تمهيدا لحظر نفطها في تشرين الثاني المقبل.
وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم قال أمس الاثنين إن ظروف العراق وطبيعة علاقاته مع إيران تجعل من الصعب عليه الالتزام بتنفيذ العقوبات التي تفرضها واشنطن على طهران.
وأضاف معصوم في تصريح صحفي أن “العراق يجب أن لا يكون مع طرف ضد طرف أخرى في الصراعات الموجودة حاليا”.
وحسب مسؤولين أميركيين فإن الولايات المتحدة لن تمنح إعفاءات أو استثناءات من تطبيق هذه العقوبات، لكنها ستنظر في أي طلبات بشكل فردي.  ml
المشاركة

اترك تعليق