كنوزميديا 
خلصت دراسة مناخية نشرت، الثلاثاء، إلى أن العالم بات مهددا بدخول حالة الدفيئة أو مايسمى ب”البيت الزجاجي”، وذلك عندما يكون متوسط درجات الحرارة أعلى بمقدار ما بين 4 و 5 درجات مئوية.
وذكرت قناة سكاي نيوز في خبر تابعته وكالة كنوزميديا  أن ” تقرير الدفيئة يأتي في الوقت الذي تشهد فيه القارة الأوروبية موجة حر قياسية بلغت درجات حرارتها أعلى من 40 درجة مئوية، مما تسبب في جفاف وحرائق غابات، بما في ذلك حرائق في اليونان في تموز الماضي والتي أودت بحياة 91 شخصا”.
واضافت أن ” متوسط درجات الحرارة في الوقت الحالي يزيد بمقدار درجة مئوية عن مستواه في فترة ما قبل الثورة الصناعية ويرتفع بمقدار 0.17 درجة كل عشر سنوات ، فيما قال العلماء إن من المرجح أن يحدث تغير مفاجئ إذا تم اجتياز الحد الحرج”.
يذكر أن نحو 200 دولة وافقت في عام 2015 على وضع حد للارتفاع في درجات الحرارة لا يتجاوز درجتين مئويتين فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعية، وهو حد يعتقد أنه نقطة فاصلة بالنسبة للمناخ. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here