أكدت مقررة لجنة الشباب والرياضة في البرلمان ثريا نجم، السبت، أن العراق حكومةً وشعباً لن يتنازلان عن حق تضييف دورة كأس الخليج في نسختها الثانية والعشرين.

وأوضحت في تصريحات صحافية خلال تواجدها في المنامة كممثلة عن البرلمان العراقي في اجتماع رؤساء اتحادات كرة القدم المشاركة في دورة كأس الخليج الذي أُقيم في البحرين، ان “حضورها الاجتماع جاء ليؤكد الدعم الذي يقدمه البرلمان العراقي لملف تضييف البصرة لخليجي 22″، مشيرةً الى أن “تحرك البرلمان العراقي جاء ليؤكد وجود رغبة شعبية في التضييف كون النواب هم المنتخبون من قبل الشعب”.

وأضاف نجم أن “البرلمان العراقي كان موقفه ثابتاً من تنظيم محافظة البصرة للدورة “، مبينةً أن “ما يحتاجه الملف العراقي حالياً هو وقفة جادة بعد الحصول على تمديد لمدة شهرين إضافيين”.

واوضحت أن “الخطوة القادمة في العراق سترتكز على تذليل الصعوبات عبر تكاتف الاتحاد العراقي مع جميع الجهات ذات العلاقة سواءً منها المؤسسات الرياضية أو غير الرياضية”.

وتابعت أن “الوفد العراقي لمس بأن هنالك نفساً خليجياً مشتركاً بمنح العراق فرصة إقامة الدورة”، معتبرةً بأن “منح العراق حق التنظيم ما هو إلا تكريم للكرة العراقية التي حققت العديد من الإنجازات منذ سنوات وحتى أيام قليلة ماضية عندما حقق المنتخب العسكري بطولة العالم وحلّ منتخب فئة الشباب رابعاً على مستوى العالم”.

وأعلن رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم أحمد إن الاتحاد السعودي لكرة القدم سيقف إلى جانب الاتحاد العراقي في الفترة القادمة ولن يتحدث عن رغبته في التنظيم حتى الخامس من تشرين الاول المقبل الذي سيُكشف خلاله الستار عن بقاء الدورة في مدينة البصرة العراقية أوانتقالها إلى جــدة.

وتضيف العاصمة البحرينية المنامة، الاثنين المقبل ، اجتماع أمناء السر العام للاتحادات الخليجية والعراق واليمن لمناقشة الشروط التي يجب على الاتحاد العراقي لكرة القدم توفيرها من اجل وصول مدينة البصرة للجاهزية الكاملة لتضييف منافسات دورة كأس الخليج 22 المقرر اقامتها في كانون الأول 2014 .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here