كنوز ميديا –  دعا محافظ كربلاء عقيل الطريحي، الخميس، رئاسة الجمهورية الى المصادقة وتنفيذ أحكام الاعدام فورا بحق الارهابيين، فيما اعتبر ان هناك جهات تحاول المتاجرة بقضية المختطفين لتحقيق مكاسب سياسية.
وقال الطريحي في بيان تلقت وكالة [كنوز ميديا]، نسخة منه “بعد أن اقدم تنظيم داعش الارهابي على ارتكاب جريمته المروعة بقتل مجموعة من ابنائنا الابرياء من محافظتي كربلاء المقدسة والانبار غدرا وعدوانا، نود أن نؤكد هنا إن هذه المناسبة ليست للتعزية والبكاء، وإنما للثأر من التكفيريين المجرمين”، داعيا رئاسة الجمهورية الى “المصادقة وتنفيذ أحكام الاعدام فورا بحق الارهابيين الذين يقبعون في السجون العراقية، وهذا ابسط مايمكن تقديمه لعائلات الضحايا، وابناء شعبنا الابي الصابر”.
وتابع ان “هناك بعض الجهات تحاول المتاجرة بهذه القضية ودماء الضحايا بهدف تحقيق مكاسب سياسية”، لافتا الى “اننا أذا اردنا أن نقدم شيئا لعائلات الضحايا فليكن بالاستمرار في محاربة الارهاب، والقضاء على كل بؤره في شتى انحاء بلدنا الحبيب، وتنفيذ احكام الاعدام العادلة بحق المنتمين لتلك العصابات الارهابية”.
وأعلن مركز الإعلام الأمني، امس الاربعاء، عن العثور على جثث ثمانية من المختطفين على طريق ديالى كركوك.   ML

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here