كنوزميديا –  اعلن رئيس مجلس صلاح الدين احمد الكريم، الثلاثاء، ان المحافظة مهددة من قبل “داعش”، فيما اتهم عناصر امنية بالانشغال بـ”الاتاوات وتهريب النفط”.
وقال الكريم في بيان تلقت  وكالة [كنوز ميديا]، نسخة منه ان “محافظة صلاح الدين مهددة من قبل داعش، وعناصر بالقوات الامنية منشغلة بتهريب النفط وأخذ الاتاوات من المواطنين في السيطرات”، مبينا ان “داعش يختار الاماكن والأوقات المناسبة لتنفيذ هجماته وقد ابلغنا الحكومة المركزية بكل تلك الأمور”.
وحذر الكريم “من كارثة ستحل بمحافظة صلاح الدين اذا لم تتم معالجة تواجد داعش في المحافظة”، مشيرا الى ان “هناك عائلات بدأت تنزح من مناطقها بسبب تواجد داعش”.
يذكر ان تنظيم “داعش” يقوم بين فترة واخرى بتنفيذ عمليات ارهابية ضد عناصر القوات الامنية والمدنيين في محافظة صلاح الدين، الا ان تلك القوات تحبط اغلب هذه العمليات وتوقع خسائر فادحة بين صفوف التنظيم.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here