كنوز ميديا –  اعتبر المكون التركماني في محافظة كركوك ، اليوم الثلاثاء ، بقاء مفوضية انتخابات المحافظة بوضعها الحالي تهديدا لمستقبل المحافظة وحقوق مكوناتها.
وقال عضو مجلس كركوك عن المكون التركماني قاسم حمزة البياتي في حديثه  إن ” مفوضية كركوك أحدثت شرخا كبيرا بالعملية السياسية ومستقبل كركوك وسببت أزمة سياسية متفاقمة لعدم مهنيتها جراء التزوير والتلاعب الذي شهدته انتخابات مجلس النواب “، داعيا إلى ” إحالة المفوضية على القضاء في حال ثبوت تورطها بالتلاعب والتزوير بعد التأكد من النتائج خلال العد والفرز اليدوي “.
وأكد ، أن ” مطالب المكونين العربي والتركماني في كركوك بتغيير مكتب الانتخابات وهيكليتها ضمن توازن يضمن تمثيل جميع مكونات المحافظة في البرلمان القادم ومجلس المحافظة “.
وأضاف البياتي ، أن ” كركوك بحاجة إلى اهتمام حكومي خاص وعمليات التزوير الأخيرة لنتائج الانتخابات شرارة لتداعيات وحوادث لا يمكن احتوائها ما لم تنصف جميع المكونات في الانتخابات النيابية “.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here