كنوزميديا / بغداد..

صدقت محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا الإرهاب ، اليوم الاثنين ، اعترافات متهمين اثنين ضبط بحوزتهما حزام ناسف وكاتم، وإرهابي آخر يعمل مسؤول مفارز الساحل الأيسر.

 وقال القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى في بيان  ، إن “مديرية استخبارات ومكافحة الإرهاب في نينوى ألقت القبض على متهمين اثنين ينتميان لتنظيم داعش الإرهابي”.

وأضاف بيرقدار أن “المتهمين ضبطوا في زمار عند دخولهم منطقة الشيشة  في نينوى وكان بحوزتهم حزام ناسف وكاتم لغرض زعزعة الوضع الأمني في المحافظة”.

وتابع بيرقدار أن “المحكمة  صدقت أقوال إرهابي  آخر ألقت خلية الصقور القبض عليه بناء على أوامر قضائية حين تواجد في أنفاق احد الدور بالمدينة”.

ولفت إلى أن “الأخير تم تعيينه مسؤول المفارز الجديد في الساحل الأيسر  وقد حاول استهداف القوات الأمنية برمانة يدوية إلا أنها انفجرت بالقرب منه وأدت إلى إصابته”.

وأشار أن “المجموعة تم توقيفهم وفق المادة الرابعة /1 من قانون مكافحة الإرهاب رقم 13 لسنة 2005 بغية إحالتهم للمحكمة المختصة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here