كنوزميديا / بغداد..

أكدت النائبة آلا طالباني ، أمس الأحد ، أن محاولة تمديد عمل البرلمان الذي تنتهي دورته الحالية في 30 حزيران الحالي بأنه “مخالف للدستور”.

وقالت طالباني في إن ” النواب الخاسرين في الانتخابات، عبثاً يحاولون تغيير إرادة الناخب الذي قرر وصوت “.

وأضافت ، أن ” محاولاتهم لتمديد عمل البرلمان مخالفة دستورية وإلتفاف على الشرعية والتداول السلمي للسلطة “.

وأشارت طالباني الى انه ” ووفق المادة {56/اولاً} من الدستور التي حددت مدة الدورة النيابية بأربع سنوات تقويمية تبدأ بالجلسة الاولى وتنتهي بنهاية السنة الرابعة “.

وأوضحت ” دستورياً وقانونياً لا يجوز تمديد عمر هذا المجلس، وعمله ينتهي يوم السبت المقبل في الثلاثين من حزيران 2018

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here