كنوزميديا – طور فريق دولي، شعاع ليزر دقيق microlasers أصغر من خلية الدم الحمراء يمكن ان يساعد في علاج امراض الدماغ، حيث اكتشف الباحثون أن 5 حبات بوليمرية على نطاق ميكرون مخلوط مع جسيمات نانوية غريبة من (فلوريد اليتريوم الصوديوم الممزوج بالثوليوم) يمكن أن تصدر ضوءًا ساطعًا على أطوال موجية محددة عندما تتعرض لضوء الأشعة تحت الحمراء.
وذكر الباحثون ان “الضوء الجديد يجعل عملية الإختراق ارتدادًا خفيفًا حول السطح الداخلي للخرز، مما يخلق تصادمات يمكن أن تضخم الضوء بشكل متكرر ليشبه تأثيرwhispering gallery الذي يتيح سماع صوت هادئ عبر مساحة كبيرة مع الصوتيات الصحيحة”.
ويمكن لليزر الخرزي العمل لمدة خمس ساعات على الأقل من الاستخدام المتواصل، ووجد الفريق أن الخرزات بعد أشهر أو سنوات من العمل لا تزال تعمل بمثابة ليزر، كما يمكن إعادة توجيه أشعة الليزر باستخدام نفس ضوء الأشعة تحت الحمراء الذي تستخدمه لحمايتهم.
ويعمل الباحثون على كيفية تعديل عناصر الجسيمات النانوية ومكونات الخرز نفسها لتحسين الأداء وتحديد ضوء الليزر الذي يحصلون عليه.
وأشار بيركلي إلى أنه يمكن استخدام الابتكار الجديد للتحكم في نشاط الخلايا العصبية، مما يساعد في علاج أمراض الدماغ، والذي سيكون مفيدًا أيضًا لأجهزة الاستشعار التي تكتشف التغيرات الكيميائية والبيئيةss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here