كنوزميديا – أكد مجلس محافظة نينوى، الاثنين، ان الاف الموظفين في المحافظة في قطاعي التربية والصحة يعانون من عدم استلام رواتبهم لفترات طويلة، الامر الذي سبب حالة فقر كبيرة بين صفوفهم، محملاً وزارتي التربية والصحة مسؤولية عدم تسليم الرواتب للموظفين على الرغم من سلامة موقفهم الامني.
وقال عضو مجلس نينوى عبد الرحمن الوكاع ، ان “آلاف الموظفين يعانون اليوم عدم تسليم رواتبهم وخاصة موظفي التربية والصحة، حيث يرتبط الامر بوزاراتهم بالاضافة الى وزارة المالية في منح رواتب الموظفين”.
وأضاف الوكاع، أن “مجلس المحافظة طالب اكثر من مرة الوزارات المذكورة بدفع رواتب الموظفين، خاصة ان اغلبهم حصل على التصريح وسلامة الموقف الامني”، مبينا أن “وزارتي التربية والصحة بالاضافة الى وزارة المالية يتحملون مسؤولية تدهور الاوضاع المعيشية للموظفين في نينوى، بعد قطع المعاش عنهم لفترات طويلة دون مبرر يذكر”.
وطالب الوكاع مجلس الوزراء بـ”تدخل عاجل لانقاذ الموظفين وفتح تحقيق في ملف الرواتب التي لم تسلم الى الموظفين على الرغم من سلامة موقفهم الامني وعدم ظلوعهم بالارهاب”.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here