كنوزميديا –  أعلن ائتلاف النصر الذي يتزعمه رئيس الوزراء حيدر العبادي، الأحد، أن التحالف بينه وبين ائتلاف سائرون جاء تتويجا لحوارات ومساع وتفاهمات عميقة، معرباً عن أمله بأن يكون التحالف نواة صلبة للكتلة الأكبر، فيما اعتبر أن مشروع قانون تمديد عمر البرلمان فيه “خلاف دستوري”.

وقال المتحدث باسم التحالف حسين العادلي في بيان تلقت  وكالة [كنوز ميديا]، نسخة منه، إن “التحالف الذي أعلن بين النصر وسائرون جاء تتويجا لحوارات ومساع وتفاهمات عميقة، ونأمل ونعمل على أن يكون نواة صلبة للكتلة البرلمانية الأكبر”

وأضاف العادلي، أن “التحالف بينهما (النصر وسائرون) سيكون بمثابة الرافعة السياسية بعد أن تم التفاهم على معالم وأسس المرحلة المقبلة”، مشيراً إلى أن “الانفتاح والحوار قائم مع جميع الكتل لبلورة الصياغات النهائية لاسس وهياكل المرحلة السياسية بما فيها ادارة فعل الدولة وملفاتها”.

من جهة أخرى، ذكر العادلي أن “ائتلاف النصر يرى أن مشروع قانون تمديد عمر مجلس النواب فيه خلاف دستوري، ولنا في عام 2010 سابقة، حيث انتهت مدة البرلمان واستمرت الحكومة تسعة أشهر من دون غطاء برلماني، وقد اتفق الجميع حينها على عدم دستورية تمديد عمل البرلمان”، متابعاً أن “المحكمة الاتحادية هي الفيصل في قضية مشروعية التمديد من عدمه”.

يشار إلى أن مجلس النواب أنهى، في وقت سابق، القراءة الأولى لمقترح قانون تمديد عمل المجلس.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here