كنوز ميديا/متابعة..

أعلنت الحكومة التونسية، السبت، عن زيادة في أسعار المحروقات، عازية ذلك إلى استمرار ارتفاع اسعار النفط.

وذكرت وزارة الطاقة والمناجم في بيان أن “هذه الزيادة تأتي في ظل الارتفاع المتواصل لأسعار النفط ومشتقاته العالميّة حيث بلغ سعر النفط الخام خلال الثلاثي الثاني من هذه السّنة حوالي 75 دولار للبرميل”.

وتعتبر هذه الزيادة في أسعار المحروقات الثالثة من نوعها هذا العام، وترجع آخر زيادة إلى بداية أبريل الماضي حيث كانت بقيمة 50 مليما.

وأكدت الوزارة أنّها “تسعى إلى مزيد التحكم في منظومة الدعم علما وأن كل زيادة بدولار واحد في سعر برميل النفط يقدّر إنعكاسها على ميزانيّة الدولة بحوالي 120 مليون دينار (45.6 مليون دولار)”.

وكان صندوق النقد الدولي قد دعا السلطات التونسية في بيانه الذي صدر في 12 من حزيران/يونيو الجاري إلى “سَن زيادات ربع سنوية في أسعار الوقود”.

ويقدّر العجز في الميزان الطاقي بـ 2.054 مليار دينار (حوالي 786 مليون دولار) أي ما يمثل 31 في المائة من إجمالي العجز التجاري في الخمسة أشهر الأولى من العام الحالي مقابل 1.526 مليار دينار (حوالي 586 مليون دولار) في الفترة نفسها من عام 2017، وفق إحصائيات للمعهد الوطني للإحصاء

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here