كنوز ميديا/متابعة …

أوصت اللجنة الوزارية المسؤولة عن متابعة تنفيذ الاتفاق النفطي “أوبك+” الدول المشاركة بتخفيف تقليصات الإنتاج وزيادة إجمالي إنتاج الدول المشاركة بواقع مليون برميل في اليوم.

وقال وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، للصحفيين “ستكون توصية أوبك وغير أوبك تشجيع النظر في القضايا المتعلقة بزيادة الإنتاج بمقدار مليون برميل يوميا”.

وجاءت هذه التوصية بعد يومين من اجتماعات عقدها الوزراء الأربعاء والخميس في فيينا، وستبحث منظمة “أوبك” المقترح اليوم الجمعة، على أن تنظر الدول الـ24 المشاركة في “أوبك+” في هذا الخيار غدا السبت لاتخاذ قرار نهائي.

وليس من الواضح بعد، فيما إذا كانت جميع الدول ستدعم زيادة الإنتاج، حيث أن هذا الخيار يلقى معارضة شديدة من إيران، العضو في “أوبك”، والتي وعدت بالتصويت ضد أي قرار كهذا.

وتسعى روسيا والسعودية لاتخاذ موقف جماعي بزيادة الإنتاج، حيث أن أبرز منتجين للنفط في العالم يتوقعان شحا في المعروض في النصف الثاني من العام الجاري، ولتفادي حدوث تذبذبات كبيرة في السوق، يرى البلدان أنه يجب تعزيز الإنتاج لتلبية الطلب المتزايد.

لكن إيران تعتقد أن سوق النفط ليست بحاجة لإمدادات إضافية، حيث أنه لم يتم إلى الآن تحقيق التوازن بين العرض والطلب، وأن زيادة إنتاج “أوبك+” تخدم مصالح الولايات المتحدة.

وأدى قرار الدول الأعضاء وغير الأعضاء في “أوبك” خفض الإنتاج في 2016 إلى ارتفاع أسعار النفط في الأسواق، التي تراجعت إلى ما دون 30 دولارا في مطلع 2016، قبل أن تعود لتتجاوز 70 دولارا في النصف الثاني من 2018.

وفي الأسواق ارتفعت أسعار النفط اليوم بنحو 1%، مدعومة بحالة الضبابية بشأن ما إذا كانت “أوبك+” ستتمكن من الاتفاق على زيادة في الإنتاج خلال اجتماع في فيينا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here