كنوز ميديا /بغداد..

عدت الجماعة الإسلامية الكردستانية ، الخميس ، خطوة العد والفرز اليدوي للانتخابات في الإقليم بأنها لا تجدي نفعا وستعاد نسب التزوير ذاتها في ظل سيطرة حزبي البارزاني والطالباني على كافة مفاصل حكومة كردستان.

وقال القيادي في الجماعة الإسلامية اسماعيل حسين  إن “إعادة العد والفرز اليدوي في إقليم كردستان لا يغير من المعادلة شيئا في الإقليم وستبقى نسب التزوير او ستكون زيادة فيها”.

وأضاف أن “الحزبين الحاكمين سيطرا على كافة المفاصل ، والبيشمركة الاسايش يعملان على ما يخطط له الحزبان”، مشيرا الى ان “العد اليدوي ربما يغير في محافظات أخرى باستثناء كردستان”.

وأفاد ان “العد اليدوي لا يعول عليه كثيرا ما لم تكن هناك مراقبة دولية وإشراف صارم من قبل المنظمات الدولية والأمم المتحدة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here