كنوز ميديا /بغداد..

رجحت لجنة حقوق الإنسان النيابية ,الخميس, انتهاء الفرق المختصة بانتشال الجثث من ركام مدينة الموصل خلال شهر تموز المقبل, مبينة أن فرق الدفاع المدني ضاعفت من عملها خلال المدة الماضية تلافيا لحدوث ازمة صحية خلال الصيف.

 وقال عضو اللجنة عبد الرحيم الشمري  ، إن “الشهر المقبل سيشهد الإعلان عن الانتهاء من انتشال جميع الجثث من تحت ركام مدينة الموصل القديمة والإحياء الأخرى”.

وأضاف الشمري، أن “فرق الدفاع المدني المختصة ضاعفت من عملها خلال المدة الماضية من اجل تلافي حدوث أزمة صحية بسبب الجثث المنتشرة في الإحياء المدمرة”، مبينا أن “أعداد الجثث وهوياتهم مازالت مجهولة بانتظار التقرير النهائي من قبل اللجان المختصة بعد اكمال عملية الانتشال”.

وكان مصدر في مديرية الدفاع المدني كشف في تصريح ، في 31 ايار الماضي عن العثور على أكثر من 1468 جثة خلال حملة البحث عن الجثث في المنطقة القديمة وضفاف دجلة بأيمن الموصل.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here