كنوز ميديا /بغداد..

رحبت الجبهة التركمانية، الخميس، بقرارات المحكمة الاتحادية العليا بشأن رد الطعون المقدمة ضد تعديل قانون الانتخابات النيابية، عادة اياها “قرارات تاريخية”.

وقال رئيس الجبهة النائب ارشد الصالحي  إن “قرارات المحكمة الاتحادية العليا اليوم جاءت ملبية لتطلعات ومطالب اهالي محافظة كركوك من المتظاهرين والمعتصمين”، معتبرا أن “القرارات تاريخية ومنصفة لمطالبنا”.

وأضاف الصالحي، أن “قرار المحكمة الاتحادية بشأن عدم الغاء انتخابات الخارج والتصويت الخاص الا اذا ثبت فيها تزوير جاء متاطبقا ايضا مع تطلعات الشارع العراقي”، داعيا في الوقت ذاته القضاة الذين يشرفون على العد اليدوي إلى “ضرورة انتداب خبراء في المجال التكنولوجي”.

وكانت المحكمة الاتحادية العليا قررت، اليوم الخميس، رد الطعون المقدمة بشأن قانون التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب، فيما قضت بعدم دستورية الغاء انتخابات الخارج والتصويت الخاص

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here