كنوز ميديا –  دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي، الاربعاء، الكتل السياسية الى “احترام” السياقات الدستورية بشأن حسم قضية الانتخابات البرلمانية، فيما طالب الاجهزة القضائية بملاحقة مزوري الانتخابات واصدار أوامر قبض بحقهم.
وقال العبادي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي، وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، “دعونا الكتل السياسية لعقد اجتماع للاتفاق على برنامج ادارة الدولة وليس الحكومة فقط خلال الفترة المقبلة”، موضحا أن “الدعوة التي وجهناها للكتل السياسية مشروع لوضع اساس اتفاق سياسي لبناء برنامج الدولة”.
ودعا العبادي الكتل السياسية لـ”احترام السياقات الدستورية بشأن حسم قضية الانتخابات”، مطالبا الاجهزة القضائية بـ “ملاحقة مزوري الانتخابات واصدار اوامر قبض بحقهم”.
وبين رئيس الوزراء، أن “الحكومة ستواصل عملها حتى بعد انتهاء عمر مجلس النواب ما لم تصادق المحكمة الاتحادية على نتائج الانتخابات”.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي دعا، في (14 حزيران 2018)، قادة الكتل السياسية الى عقد اجتماع على مستوى عال بعد عطلة عيد الفطر، لمناقشة تشكيل الحكومة المقبلة، حيث لاقت هذه الدعوة تاييدا من قبل عدد من السياسيين ورؤساء الكتل.
وكانت المحكمة الاتحادية حددت، الثلاثاء (19 حزيران 2018)، يوم الخميس المقبل موعدا للنظر بطعن رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ومجلس المفوضين بتعديل قانون الانتخابات.   ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here