كنوز ميديا –  طالبت عضو مجلس محافظة كركوك عن قائمة التاخي الكردية الماس فاضل، الاربعاء، بتشكيل غرفة عمليات مشتركة في كركوك وحماية الكاكائية، فيما اتهمت محافظ كركوك عدم تمثيله لمكونات المحافظة واصدار قرارات دون مشاورة.

وقالت فاضل في مؤتمر صحفي وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “محافظة كركوك تشهد حالة من القلق والرهبة بعد استشهاد امرأة مسنة واصابة ثلاثة اخرين ومقتل طفل في الشورجة، قبل فترة وتعرض مجموعة من الشباب في منطقة سه قزلي وكذلك تعرض البعض الى مضايقات في السيطرات”، مبينة ان “قرى الكاكائية هي الاخرى في خطر”.

وطالبت بـ”تشكيل غرفة عمليات مشتركة في كركوك بمشاركة البيشمركة والاسايش كون القوات الامنية في كركوك غير قادرة على السيطرة على الاوضاع”، موضحة ان “القوات الامنية مطالب بحفظ ارواح الكاكائية بقضاء داقوق بعد تهديدات داعش الارهابي لهم ولامبالاة الاجهزة الامنية لما يتعرضون له”.

وانتقدت “محافظ كركوك بالوكالة راكان سعيد الجبوري لانه لم يمثل جميع المكونات ولم يقم بزيارة ذوي الشهيدة وان قراراته دون مشاورة ودون حوار مع مممثلي المكون الكردي”، داعية “اللجنة الحكومية المشكلة للتحقيق بحادثة اطلاق النار بالكشف عن نتائج التحقيقات ومعرفة الجهة التي تقف خلفها”.

وأ‎علن رئيس كتلة الاتحاد الوطني البرلمانية عن محافظة كركوك ريبوار طه، امس الثلاثاء، عن وصول لجنة تحقيقية من بغداد الى كركوك للتحقيق في حادثة اطلاق النار من قبل قوة من مكافحة الارهاب، ادت الى مقتل مواطنة واصابة ثلاثة اخرين.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here