كنوز ميديا – تسلم نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي، الاربعاء، رسالة من مساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد ساترفيلد، فيما حذر من القفز على عمليات التزوير الممنهج التي شهدتها الانتخابات.
وقال مكتب علاوي في بيان  وكالة [كنوز ميديا]، نسخة منه ان “رئيس الجمهورية اياد علاوي في مكتبه, اليوم الاربعاء, سفير الولايات المتحدة لدى العراق دوغلاس سيليمان والوفد المرافق له”، مبينا ان “علاوي تسلّم رسالة من مساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد ساترفيلد”.
واضاف انه “جرى خلال اللقاء بحث تطورات الوضع السياسي وتداعيات مرحلة ما بعد الانتخابات المشكوك بنزاهتها”.
واكد علاوي ان “المعلومات والوقائع التي كشفت عن عمليات تزوير ممنهج شهدتها الانتخابات الأخيرة شكلت صدمة كبيرة جدا ليس لدى الشارع العراقي فحسب, بل حتى لدى المجتمع الدولي”، محذرا من “القفز على عمليات التزوير الممنهج التي شهدتها الانتخابات لأجل حجج حزبية أو مصالح فئوية”.
واضاف ان “أي حراك وطني لا يمكن أن يكتب له النجاح اذا ما تم على أساس حزبي أو طائفي”, موضحا ان “أي تحالفات أو تفاهمات ينبغي ان ترتكز الى رؤية وطنية خالصة بعيدا عن أي تدخلات خارجية كضمان لنجاحها وديمومتها”.
وطالب ائتلاف “الوطنية” بزعامة اياد علاوي، في 13 ايار 2018، بالغاء نتائج الانتخابات واعادة اجراءها في وقت لاحق حتى توفير “الظروف الملائمة”، فيما دعا الى الإبقاء على الحكومة الحالية لتصريف الاعمال.  ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here