كنوز ميديا  /بغداد..

طالبت لجنة الامن والدفاع النيابية, الأربعاء, مجلس النواب بعقد جلسة طارئة لمناقشة تداعيات الضربة الجوية الصهيونية على مواقع كتائب حزب الله على الحدود العراقية السورية.

وقال عضو اللجنة اسكندر وتوت  ، إن “استهداف مواقع الوية الحشد الشعبي (كتائب حزب الله) المرابطة على الشريط الحدودي من قبل طيران الكيان الصهيوني أمر مقصود وليس عن طريق الخطأ”، معتبرا أن “القصف يندرج ضمن محاولات الإدارة الأميركية وإسرائيل بإعادة داعش إلى العراق”.

واضاف وتوت، أن “على الحكومة ومجلس النواب ان يقفا موقفا حازما تجاه هذه الاعتداءات المتكررة على قطعات الحشد الشعبي التي تمسك الحدود لمنع تسلل مجرمي داعش الى الاراضي العراقية”، مطالبا رئاسة البرلمان بـ”عقد جلسة طارئة لبحث الاعتداء الإجرامي على قطعات المقاومة المرابطة على الحدود”.

وكانت كتائب حزب الله أكدت امس الثلاثاء أن جريمة استهداف مقاتليها على الحدود العراقية السورية “ستعيد فتح المواجهة مع الكيان الصهيوني والمشروع الامريكي”، مشيرة إلى أنها لن تتردد بالذهاب نحو تلك المواجهة

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here