كنوز ميديا/ بابل – اعلن محافظ بابل صادق مدلول السلطاني ، عن القاء القبض على مطلوبين اثنين مع احد منتسبي المفوضية بحوزتهم (13) بطاقة ناخب الالكترونية يحاولون اخذها لصالح احد الكيانات السياسية المتنفذة .

وقال السلطاني في تصريح ان ” ادارة بابل وجهت  منتسبي المفوضية الى مراقبة جميع الموظفين ومراقبي الكيانات السياسية وعدم السماح للذين يحاولون تزوير العملية الانتخابية حيث تم القاء القبض على مطلوبين اثنين مع احد منتسبي المفوضية بحوزتهم ( 13 ) بطاقة ناخب الالكترونية تم اخذها بهدف اخذ اصواتهم لصالح احد الكيانات المتنفذة “.

وكان رئيس الدائرة الانتخابية في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مقداد الشريفي قد كشف عن اعتقال شخص بحوزته (45) بطاقة ناخب الكترونية وجاري التحقيق معه لدى القوات الامنية”.مبينا  انه”سيتم فحص البصمات لكشف الناخب الذي صوت اكثر من مرة وستتخذ المفوضية اشد الاجراءات بحق المرشح والكيان السياسي الذي يقوم بالاقتراع في اكثر من مرة “.

وكان الشريفي قد اعلن اليوم ان ” نسبة المشاركة لغاية(12:00) من ظهر اليوم وصلت الى(30,86%) والعملية تسير بسلاسة”.

وبدأ الاقتراع العام للانتخابات البرلمانية لعام 2014 اليوم بالعراق وسط اجراءات امنية مشددة وحظر تجوال على سير المركبات .

ومن المقرر ان يصوت 20 مليونا و437 الفاً و712 ناخبا من المشمولين بعملية الاقتراع وفق احصائية المفوضية، فيما يبلغ عدد المرشحين من الكيانات والائتلافات السياسية (9031) منهم (6424) رجلاً و(2707) امرأة يتنافسون على (328) مقعداً نيابياً.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here