كنوز ميديا /بغداد..

حذر القيادي البارز في المجلس الأعلى الإسلامي باقر جبر الزبيدي، الثلاثاء، من مخطط لتنظيم “داعش” الإجرامي لاستهداف العاصمة بغداد انطلاقا من محيط كركوك وسامراء.

وقال الزبيدي في منشور على صفحته بموقع “فيسبوك”  إنه “سبق وان حذرت من سقوط الموصل والانبار عام 2013 وتحدثت عام ٢٠١٢ ان القتال سيكون على اسوار بغداد فوقع المحذوران”.

وأضاف الزبيدي، “اليوم تسللت افعى داعش ومن يمولها ويوجهها استثمارا لاوضاعنا السياسية والانتخابية لتضرب في محيط سامراء وكركوك بشكل يومي وتتصدى الشرطة الاتحادية والحشد الشعبي لهجماتها الارهابية”.

واشار الزبيدي وهو وزير الداخلية الاسبق إلى أن “داعش تعمل ليل نهار لتهريب كوادرها من شرق الفرات في سوريا الى مناطق قريبة من كركوك ومحيط سامراء لاستهداف بغداد”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here