كنوز ميديا /بغداد..

اتهم الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البارزاني, الاثنين, رئاسة مجلس النواب بتأجيج الأوضاع السياسية وإرباك إعلان التحالفات السياسية, مشيرا إلى أنه سيرسل وفده التفاوضي إلى بغداد بعد عطلة عيد الفطر وحسم العد والفرز اليدوي.

 وقال عضو الوفد المفاوض بالحزب شوان طه  ، إن “رئاسة مجلس النواب كانت جزءا من الأزمة وليس الحل كونها ساهمت في خلط الأوراق وإعادة العملية الانتخابية إلى مربعها الأول بعد قرار إعادة الفرز يدويا”.

وأضاف أن “الوفد التفاوضي سيؤجل مباحثاته إلى ما بعد العيد وإنهاء عمليات العد والفرز اليدوية والإعلان عن النتائج النهائية كون جميع الكتل السياسية منشغلة بأزمة الحريق الذي نشب في مخازن المفوضية”.

 وتابع طه ان “رؤساء الكتل السياسية لا يمكنهم فتح أي مباحثات حقيقية دون حسم الخلافات بين مجلس النواب ومفوضية الانتخابات ومجلس القضاء الأعلى وإعلان النتائج النهائية للكتل”. 

المشاركة

اترك تعليق