كنوز ميديا /بغداد..

ناقش مختصون يمثلون وزارات التخطيط والمالية وديوان الرقابة والمالية والهيأة العليا للتنسيق بين المحافظات وعدد من المحافظين وممثلي الحكومات المحلية وبالتعاون مع مشروع تكامل الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID ، آليات التنسيق  الخاصة  بالإيرادات  المحلية والموازنات بين الحكومات المحلية  والحكومة الاتحادية .

وذكر بيان لوزارة التخطيط   أن ” المناقشة كانت ضمن ورشة عمل موسعة عقدت في اربيل شارك فيها رئيس الهيأة العليا للتنسيق بين المحافظات طورهان المفتي ومحافظ واسط محمود الملا طلال وعدد من المديرين العامين والمختصين في وزارتي التخطيط والمالية وديوان الرقابة المالية ونائب محافظ بغداد جاسم البخاتي ورئيس مشروع تكامل جون ليستر “. 

وجرى خلال الورشة  مناقشة  التحديات التي تواجه  الحكومة الاتحادية  والحكومات المحلية  المتعلقة بتنظيم وتأطير  العلاقة  بين جميع الجهات الفنية ذات الاختصاص بموضوع الايرادات  المحلية والموازنات  والبحث عن  الحلول العملية  المناسبة  بهدف توحيد الرؤى  وتنسيق الجهود  وتحقيق علاقة تكاملية بين المحافظات من جهة  وبينها وبين الحكومة الاتحادية من جهة اخرى لتأسيس  اطار تنسيقي يأخذ بنظر الاعتبار تبادل الخبرات  والمعلومات الفنية  بطريقة سهلة وشفافة من شأنها مساعدة المحافظات على  الالتزام بالقوانين  والتشريعات والعمل مع الحكومة الاتحادية على ايجاد  افضل الحلول وتذليل العقبات  التي يواجهونها  فيما يخص الايرادات  المحلية والموازنات . 

وأكد المشاركون في الورشة على الاهمية القصوى  لموضوع الايرادات المحلية والموازنات الذي يتطلب مستوى عال من التنسيق  وتطوير القدرات المحلية وتعزيز نظام اللامركزية الادارية من خلال نقل الصلاحيات المالية إلى المحافظات “.

وشدد الحاضرون على ، ضرورة تلافي المشاكل والصدامات التي قد تحدث بين الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية نتيجة  التعارض في التطبيق العملي للتعليمات او التفسير الخاطئ لمفاهيم الاهداف الاساسية  ، وصولا للقضاء على  اي ازدواج او  تداخل في الصلاحيات بين الجانبين ، داعين إلى  العمل على وضع  اسس ومعايير  محددة  للبنية التنظيمية للدوائر الادارية والمالية  في المحافظات وإعداد وثيقة مرجعية  شاملة  لهذه الدوائر لتعزيز دورها  ومساعدتها في اعطاء مؤشر واضح  عن واقع  تطوير الاداء المؤسسي وتحديد الاجراءات التصويبية  لتطوير مهامها بنحو يتناسب والمهام الكبيرة التي تؤديها  “.

إلى ذلك ذكر رئيس مشروع تكامل الممول من الوكالة الامريكية للتنمية  الدولية جون ليستر ان المشروع يهدف إلى اطلاق برنامج  لتحسين  مستوى الاداء  وتحقيق الحكم الرشيد  في العراق ، مبينا ان العمل بدأ  بهذا المشروع   منتصف العام الماضي 2017 ويستمر لمدة  5 سنوات  ،منها سنتان اساسية وثلاث سنوات  اختيارية  ، كاشفا عن كلفة المشروع تبلغ  اكثر من  160 مليون دولار وينفذ من قبل  المكتب الرئيس في بغداد  ومكاتب اقليمية في  البصرة واربيل  ويشمل في مرحلته الاولى محافظات (بغداد – البصرة – اربيل – بابل – الانبار – نينوى) “.

وبين ،ان ” المشروع يهدف  إلى  تعزيز قدرات الحكومة العراقية  في تقديم افضل الخدمات للمواطنين وتحسين الادارة المالية  ، فضلا عن  تعزيز المراقبة  والمسائلة  في مجال تقديم الخدمات  بهدف المحافظة على تلك الخدمات والاستجابة  لاحتياجات المواطنين والعمل على تعزيز اللامركزية بوصفها وسيلة لتحقيق افضل الخدمات”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here